قسم الادوية

نشرة دواء نوديبرين لعلاج القلق No deprine

علاج الاكتئاب

دواء نوديبرين No deprine بتوافر في شكل أقراص تُستخدم في علاج القلق والتوتر الذي يُعاني منه الكثير في مختلف مراحل عمرية، فإن القلق من الأمراض النفسية التي يكون من الضروري العلاج منها سريعاً حرصاً على صحة المريض حيث أنه يؤدي إلى مُضاعفات كثيرة بالصحة وسوف نوضح اليوم خلال مقالنا استخدامات No deprine.

دواعي استعمال نوديبرين

  • نوديبرين يُعالج حالات القلق.
  • علاج الاستقرار النفسي.
  • يعمل على تحسين الحالة النفسية.
  • علاج الاكتئاب.
  • يُساعد في تنظيم النوم.

الجرعة المسموح بها من دواء نوديبرين

  • الجرعة الموصى بها تكون قرص مرتين في اليوم.

الآثار الجانبية من تناول نوديبرين

No deprine يحتوي على بعض الآثار الجانبية التي تُشكل خطراً على الصحة ويكون من الأفضل أخذ الحذر منها حيث أنه تعود على الصحة بالسلبيات وسوف نوضح البعض منها خلال النقاط التالية: –

  • الحكة الجلدية.
  • الطفح الجلدي.
  • حدوث بعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • مشاكل بالمعدة.

موانع استعمال نوديبرين

  •  يحذر تناوله لمن لديهم حساسية تجاه مكونات No deprine.
  • يكون خطراً في فترة الحمل لما يُسبب من تشوهات بالأجنة.
  • يحذر تناوله في فترة الرضاعة الطبيعية حيث أنه يُشكل خطراً على الصحة.
  • يحذر لمن لديهم مشاكل في وظائف الكبد.
  • لا ينصح بتناول جرعات زائدة عن التي وصفها الطبيب المُعالج.
  • يجب التوقف عن No deprine في حالة ظهور طفح جلدي.

سعر دواء نوديبرين

  • وصل سعر No deprine في الأسواق المصرية 27 جنية.

علاج القلق والتوتر بالأعشاب

  • الشاي الأخضر: يحتوي على مادة الثيانين التي تُساعد في التقليل من ضربات القلب السريعة، ويتم تناوله مرتين في اليوم.
  • اللافندر: عبارة عن زهور عطرية تُساعد في التقليل من التوتر والقلق وذلك عن طريق الاستنشاق.
  • نبات سانت جون: يُستخدم في علاج الحالات النفسية المضطربة التي يُعاني منها الكثير فهي غنية بعناصر إيجابية تقضي على القلق.
  • عشبة الكافا: تُساعد على استرخاء الأعصاب والتقليل من التوتر والقلق.
  • اللوز: يحتوي على مجموعة من الأوميجا 3 والتي تُساعد في التقليل من التوتر النفسي فهو مهدئ جيد للأعصاب ويمكن تناوله مثل المكسرات أو وضعة على بعض الأطعمة.

للاستفسار أو السؤال عن الأدوية نستقبل تعليقاتكم أسفل المقال عبر موقع عرب هيلث.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق