قسم الادوية

برشام يوتوبار Yutopar لمنع الإجهاض للحوامل

دواء يوتوبار Yutopar عبارة عن أمبولات وأقراص تعمل على حماية المرأة الحامل من الإجهاض المبكر، حيث يحتوي الدواء على مادة زيتودين هيدروكلوريد وهي المادة الفعالة التي تعمل على ارتخاء عضلات الرحم من خلال المادة المثبطة لمستقبلات بيتا.

دواعي استعمال دواء يوتوبار

  • يستعمل الدواء لعلاج حالات الاجهاض المبكرة عند السيدات الحوامل.
  • يتم تناوله لعلاج حالات الولادة المبكرة.
  • يعالج حالات الإجهاد الحاد للجنين.

الجرعة المسموح بها لتناول Yutopar

  • الجرعة المعتادة التي يسمح الأطبار لتناولها من عقار يوتوبار هي 80-120 مجم مقسمة على مدار اليوم الواحد.
  • يتم تناول الجعة من 1-2 قرص كل 6 ساعات على مدار اليوم بحيث لا تزيد عن الجرعة عن 120 مجم.
  • يجب على المريض أن يلتزم بتعليمات الطبيب من حيث الجرعة ومواعيدها.
  • غير مقبول الزيادة أو التقليل من الجرعة المسموح بها لتجنب حدوث الخطر.
  • جرعة الأطفال أو كبار السن يُحددها الطبيب المعالج على حسب الحالة الصحية للمريض.

الآثار الجانبية لاستعمال يوتوبار

مما لا شك فيه أن تناول أي عقار يكون لعلاج مرض ما أو ألم ما يشعر به المريض، ولكن قد يحدث بعض الآثار الجانبية التي تنتج عن تناول الدواء، ومنها:

  • حدوث ألم في الصدر.
  • حدوث تشوش في الرؤية.
  • الشعور بفقدان في الشهية.
  • يتسبب في الدوار والدوخة.
  • احتمالية حدوث اضطرابات في التبول.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • الشعور بضيق في التنفس.
  • الميل للقئ.
  • حدوث اضطرابات في وظائف الكبد.
  • يتسبب في تراكم الماء في الرئتين.
  • احتمالية ظهور طفح جلدي.
  • الشعور بالغثيان.
  • حدوث اضطرابات في ضغط الدم.
  • الإصابة بالتهابات في الغدد اللعابية.
  • الشعور بالحكة الجلدية.

موانع استعمال Yutopar

  • يحذر من تناوله دواء يوتوبار في حال المعاناة من الحساسية المفرطة تجاه أحد مكونات الدواء.
  • يمنع استعماله في حال حدوث تشنجات قبل الولادة.
  • من تعاني من نزيف قبل الولادة لا يسمح لها باستعمال العقار.
  • عند وجود ارتفاع ضغط الدم أو ارتفاع في نشاط الغدة الدرقية يمنع باستعمال الدواء.
  • لا يسمح بتناوله لمريض السكر.
  • عند الشعور بالصداع لا يسمح باستعمال الدواء.

موقع عرب هيلث غير مسئول عن استخدام العقار بدون استشارة الطبيب أو الصيدلي.

للاستفسار أو السؤال عن الأدوية نستقبل تعليقاتكم أسفل المقال عبر موقع عرب هيلث.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق