صحة الاطفال

اسباب ارتفاع درجة حرارة الطفل الرضيع

اسباب ارتفاع درجة حرارة الطفل الرضيع ، يتعرض الأطفال خلال الأشهر الأولي من عمرهم للكثير من المشاكل الصحية نتيجة ضعف الجهاز المناعي لديهم وعدم قدرته علي مقاومة العدوي والأمراض، وتعتبر الحمي أو ارتفاع درجة حرارة الجسم أحد أهم هذه المشاكل، وهذا ما يستوجب علي الأم ضرورة قياس درجة حرارة طفلها بين الحين والأخر للوقوف عما إذا كانت ضمن المعدلات الطبيعية أم لا، لان ارتفاع درجة الحرارة في سن صغير قد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة وتأثيرات جانبية شديدة ربما تهدد حياة الطفل، وفي مقالتنا اليوم سوف نتعرف علي أسباب ارتفاع درجة حرارة الطفل حديثي الولادة، وأهم الأعراض المصاحبة لها وطرق علاجها والتعامل معها، فتابعونا.

أسباب ارتفاع حرارة الرضيع

يمكن تلخيص اهم الأسباب المسئولة عن ارتفاع درجة حرارة الطفل الرضيع في النقاط التالية:

  • الالتهابات التي تصيب الأطفال نتيجة بكتيريا أو فيروس معين مثل التهابات الحلق والأذن وغيرها.
  • خلال فترة نمو الأسنان وظهورها ترتفع درجة حرارة الطفل.
  • نزلات البرد الشديدة أو الإنفلونزا.
  • الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي.
  • عقب فترة التطعيم.

أعراض ارتفاع حرارة الرضيع

هناك مجموعة من الأعراض تظهر علي الطفل المصاب بالحمي أو ارتفاع درجة الحرارة، نذكر منها الآتي:

  • كثرة البكاء لساعات طويلة.
  • قلة نشاطه وكسله وفقدان الرغبة في التحرك أو اللعب بعكس المعتاد.
  • انسداد الشهية وعدم الرغبة في الرضاعة أو العزوف عن تناول الحليب الصناعي.
  • ملاحظة ظهور طفح جلدي علي بشرته.
  • الشعور بالنعاس والخمول الشديد.
  • صعوبة في التنفس.
  • كثرة التعرق.
  • ارتعاش الجسم.
  • الطفح الجلدي.
  • الصداع.
  • التشنجات.
  • التهيج.
  • التقيؤ أو الغثيان.
  • الإسهال.

طرق علاج ارتفاع الحرارة للرضع

تتواجد بعض الطرق العلاجية المستخدمة للتخلص من ارتفاع درجة حرارة الطفل الرضيع، ومنها ما يلي:

  • يجب على الأم الإكثار من عدد مرات إرضاع طفلها في محاولة منها لتعويضه عن السوائل التي يفقدها خلال فترة إصابته بالحمي، كما يجب الاهتمام بتناول كميات كبيرة من السوائل والماء.
  • يجب على الأم أن تحرص على تفقد طفلها خلال فترات الليل للتأكد من أن حرارته في معدلها الطبيعي، وإذا كانت مرتفعة من الممكن استخدام الكمادات الباردة ووضعها علي رأسه ومنطقة الجبين.
  • استخدام لزقات تخفيض الحرارة والمضادات الحيوية وبعض أنواع الأدوية التي يصفها الطبيب المختص.
  • القيام بدهن جسم الطفل بالخل أو زيت الزيتون، فكلا منهما له دورا كبيرا في خفض درجة الحرارة.

وفي الحالات الشديدة يلزم الأمر مراجعة الطبيب علي الفور، لأن الحمي الشديدة قد تؤدي إلي تلف خلايا الدماغ والجفاف الشديد والذي لربما يودي بحياة الطفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق