صحة الحامل
أخر الأخبار

كيفية حدوث الحمل بعد الدورة الشهرية

الحمل بعد الدورة الشهرية , تبحث معظم النساء على إجابة صحيحة عن كيفية حدوث الحمل بعد الدورة الشهرية حتى يطمئن قلبها وتستعد لحدوث حمل، فهي تحلم أن يكون لديها طفل يملأ فراغاها ويسعد أيامها، فعند نزول الدورة في كل شهر تشعر بقلق وخوف فهي ترغب بشدة في حدوث حمل، لذا سيجيب موقع عرب هيلث على كافة أسئلة القراء من بينها كيفية حدوث الحمل بعد الدورة الشهرية.

نسبة حدوث الحمل بعد الدورة مباشرة

أشيرت بعض الأبحاث الطبية أن نسبة حدوث الحمل بعد الدورة مباشرةً مرتفعة جداً وهو أمر طبيعي جداً لكل الراغبين في حدوث حمل، ولكن قد تختلف من سيدة لأخرى طبقاً لطبيعة وهرمونات جسمها.

عادةً يحدث الحمل للاتي دورتهن كل 22 يوماً، وتكون فترة الحيض 7 أيام متتالية، فهنا يحدث الإباضة قبل موعد الدورة الشهرية بيوم أو يومين، أو بعد انتهائها بيوم أو يومين أيضاً، كذلك بعد ممارسة العلاقة الزوجية قبل وبعد الدورة الشهرية مباشرةً، لهذا نجد فرص كبيرة لحدوث الحمل.

بينما يحدث الإباضة  للاتي دورتهن من بين 28:32 يوماً، وخاصةً في اليوم 12 إلى 16 بعد انتهاء الدورة الشهرية، وفي حال استمرار نزول الحيض إلى 7 أيام سوف تعيش البويضة في قناة فالوب لمدة 3 أيام، فهنا يجب ممارسة العلاقة لمدة ثلاث أيام متتالية حتى يحدث الحمل بإذن الله.

وعند رغبتك في حدوث حمل ينبغي متابعة أيام التبويض لديكِ إذا كانت منتظمة حتى تكوني مستعدة لاستقبال الحيوانات المنوية ويحدث عملية التخصيب، وفي حال عدم انتظامها يجب زيارة الطبيب فوراً.

الأيام المناسبة لحدوث حمل بعد الدورة

تستعد الزوجة لحدوث التبويض بعد مرور 11 يوماً من أول يوم للدورة الشهرية، وتصبح البويضة صالحة للتخصيب حتى يومان بعد خروجها من المبيض، لذلك ينبغي إتمام العلاقة الزوجية لمدة 6 أيام متتالية، أو يوم بعد يوم خلال هذه الأيام، حيث تعد تلك الفترة مناسبة جداً لحدوث تخصيب للبويضة وبالتالي يحدث حمل.

أشياء تساعد على الحمل بعد الدورة مباشرةً

  • الامتناع عن تناول أي أدوية لمنع الحمل مثل الأقراص أو الحقن بعدة أشهر وقبل التفكير في الحمل.
  • ممارسة العلاقة الحميمة قبل موعد التبويض بحوالي 5 أيام، حتى تزيد فرص حدوث الحمل.
  • متابعة مواعيد التبويض من خلال قياس درجة حرارة جسمك في الصباح الباكر ومقارنتها بباقي ساعات اليوم، فمن الغالب تتغير درجة حرارة جسمك خلال أيام التبويض، وبالتالي من السهل معرفتها بسهولة.
  • اتباع نظام غذائي صحي، حيث السمنة المفرطة تقلل من نسب حدوث التخصيب بسبب وجود تكيس في المبايض.
  • تجنب الضغط العصبي والنفسي ويفضل الاسترخاء التام وعدم بذل أي مجهود جسدي حتى لا تؤثر على نسب حدوث الحمل.
  • التقليل من تناول القهوة والشاي، حيث أثبتت العديد من الأبحاث بأنه يوجد علاقة بين تناول الكافيين وتأخر الحمل.
  • الإكثار من تناول المشروبات التي تساعد على تنشيط التبويض مثل الينسون، الميرمية، والحلبة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. مارست العلاقة الحميمية مع زوجتي بعد نهاية الدورة الشهرية بومين اي في اليوم الثاني من نهايتها وكانت مرتين ولا اعرف دورتها منتظمة ام غير منتظمة ولا ارغب في الحمل ، هل يحصل حمل ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق